7 اسفند 1391

إزاحة الستار عن 11 کتابا من ألأدب الروائی للمقاومة الاسلامیة فی لیران

طهران ـ مختار برتو
بمناسبة الذكرى الـ 34 لانتصار الثورة الاسلامية في ايران أزيح صباح الاثنين في طهران عن "11" عنوان كتاب من الأدب الروائي للمقاومة الاسلامية في لبنان، وقد تم ترجمتها إلى اللغة الفارسية وذلك برعاية وزير الثقافة والارشاد في ايران الدكتور سيد محمد حسيني والشيخ علي ضاهر مسؤول وحدة الأنشطة الاعلامية في حزب الله وممثل حركة أمل بطهران وعدد من المسؤولين الايرانيين.

إزاحة الستار عن
صور "11" كتابا من الأدب الروائي للمقاومة الاسلامية في ايران

وهذه الكتب هي عبارة عن مجموعة "قلم الرصاص" ومجموعة من كتب الأطفال التي تم ترجمتها بالتعاون بين مؤسستي رسالات اللبنانية ومؤسسة الدكتور محمد رضا سرشار وهو من أبرز كتاب الأدب الروائي في ايران.

هذا وقال الدكتور حسيني وزير الثقافة والارشاد في ايران خلال هذه المراسم إن "نشر كتب من أدب المقاومة الاسلامية باللغة الفارسية هي خطوة قيمة"، مضيفاً أنه "خلال الاعوام الأخيرة تم ترجمة العديد من الكتب الفارسية للعربية في لبنان والان يتم ترجمة كتب أدب المقاومة الاسلامية إلى اللغة الفارسية وذلك من أجل تعريف القارئ الايراني على الأدب الروائي للمقاومة في لبنان"، مشيداً بالنشاطات الثقافية التي تعرف أبطال المقاومة للعالم ومن بينهم الشهيد مصطفى شمران والشهيد الحاج عماد مغنية الذي وصفهم بنموذجي الكفاح في العالم الاسلامي.

وزير الثقافة والارشاد في ايران الدكتور سيد محمد حسيني
وزير الثقافة والارشاد في ايران الدكتور سيد محمد حسيني

وشدد حسيني على أن "الأواصر بين ايران وحزب الله متينة ولا يمكن فصلها"، مشيراً إلى زيارته العام الماضي إلى مؤسسة رسالات في لبنان وبدء التعاون في مجال إنتاج الافلام المشتركة بين ايران وحزب الله اللبناني وعرض فيلم الـ"33 يوماً".

وذكر وزير الثقافة والارشاد أن "أبناء المقاومة الاسلامية في لبنان حققوا انتصارات كبيرة في ساحة القتال ضد العدو الصهيوني وهم اليوم يحققون الانجازات في الساحة الثقافية والفنية"، مشيراً إلى "نشاطات قناة المنار التي تنقل صوت المقاومة للعالم".

الشيخ علي ضاهر: في لبنان قمنا بالإستفادة من تجربة الجمهورية الاسلامية لتدوين تاريخ المقاومة الاسلامية 

من جانبه قال أننا في لبنان قمنا بالإستفادة من تجربة الجمهورية الاسلامية لتدوين تاريخ المقاومة الاسلامية ضد العدو الصهيوني وذلك من خلال الأفلام والكتب.

الشيخ علي ضاهر مسؤول وحدة الأنشطة الاعلامية في حزب الله خلال الاحتفال
الشيخ علي ضاهر مسؤول وحدة الأنشطة الاعلامية في حزب الله خلال الاحتفال 

وأشار مدير مؤسسة رسالات إلى أنه "تم حتى الأن إعداد 12 مجلداً من مجموعة "قلم رصاص" والذي حازت على الجائرة العالمية للكتاب العام في الجمهورية الاسلامية الايرانية".

ووجه ضاهر الشكر إلى وزير الثقافة والارشاد الإيراني والدكتور محمد رضا سرشار لدورهم في نشر أدب المقاومة الاسلامية في ايران.

وزير الثقافة الايراني يكرم الشيخ علي ضاهر
وزير الثقافة الايراني يكرم الشيخ علي ضاهر

من ناحيته قال الأديب الايراني البارز محمد رضا سرشار في هذه المراسم إن "مؤسسة رسالات تنقل رسالة دماء الشهداء الأبرار من خلال نشاطاتها الأدبية والفنية وأنه اختار المشاركة في هذا المشروع من أجل المقاومة الاسلامية لأن خدمة قضايا الأمة الاسلامية واجب شرعي".

وطالب سرشار وسائل الاعلام بالمساعدة في نشر رسالة دماء شهداء المقاومة الاسلامية من خلال التعريف بهذه الكتب القيمة في مجال الأدب الروائي المقاوم.

وخلال هذه المراسم تم تكريم مسؤول الأنشطة الاعلامية في حزب الله الشيخ علي ضاهر وكذلك مترجمي هذه الكتب إلى اللغة الفارسية.

على هامش هذه المراسم أكد الدكتور سيد محمد حسيني وزير الثقافة والارشاد الايراني في تصريح خاص"للعهد" على ضرورة مثل هذه النشاطات، مضيفاً أن "الجمهورية الاسلامية الايرانية تتمتع بتجربة قيمة في هذه المجالات"، موضحاً أن "ايران تتمتع بعلاقات جيدة من حزب الله وحركة أمل مما يستدعي استمرار التعاون الثقافي بين الجانبين".

 
صورة تذكارية خلال إزاحة الستار عن "11" كتابا من الأدب الروائي للمقاومة الاسلامية في ايران
صورة تذكارية خلال إزاحة الستار عن "11" كتابا من الأدب الروائي للمقاومة الاسلامية في ايران

وأشار الوزير حسيني إلى المشتركات الموجودة بين ايران ولبنان والاقبال التي تواجهه المنتجات الثقافية الايرانية مثل الافلام والكتب في لبنان، وقال إننا "نسعى إلى ترجمة المنتجات الثقافية والفنية اللبنانية إلى اللغة الفارسية ومثل هذا التعاون المستمر يدعم الأواصر المتينة بين الشعبين الايراني واللبناني".

من ناحيته قال الشيخ علي ضاهر مسؤول الأنشطة الاعلامية في حزب الله في تصريح خاص لموقع "العهد" الاخباري ان "التعاون مع وزارة الثقافة والارشاد الاسلامي في ايران بدأت منذ عدة سنوات سواء في مجال نشر الكتب أم الانتاج السينمائي والتلفزيوني المشترك بالاضافة إلى أنشطة مشتركة وتبادل التجارب على أصعدة مختلفة منها الموسيقى والمعارض التشكيلية والفنون المختلفة، فهذه المسيرة مستمرة بعناية ورعاية الوزير ومساعديه".

تكريم كتاب الأدب المقاوم في إيران
تكريم كتاب الأدب المقاوم في إيران

وبشأن التعاون المستقبلي أكد ضاهر أن "التخطيط لعام 2013 هو الاستمرار في البرنامج الذي وضع في عامين 2011 و2012 على جميع المستويات وعناوين الفنون الجميلة والحمدلله كانت التجربة طيبة جداً وأصبحت الأنشطة في جميع المناطق اللبنانية سواء من خلال اسبوع الثقافة أو نشاطات ثقافية وفنية أخرى".

أما الأديب الايراني البارز والمشرف على ترجمة الكتب الدكتور محمد رضا سرشار فاشار في حديث خاص لـ"العهد" إلى أن "الشعبين الايراني واللبناني لديهم مشتركات عدة وأن مثل هذه النشاطات الثقافية تصب في صالح الشعبين لمواجهة العدو المشترك".

ولفت إلى أن "هدفنا هو ترويج ثقافة الحق والحقيقة والدفاع عن المظلومين في العالم"، مؤكداً على "أهمية التعاون الثقافي المشترك وتأثيره على تمتين العلاقات بين الشعوب"، مضيفاً أن "هذه النشاطات تحمل معها الخير والبركة للشعبين الايراني واللبناني".
Posted by didar at اسفندماه 7, 1391 10:34 صبح
Comments
Post a comment









Remember personal info?